علموا أبناءكم الاستثمار حتى لا يكونوا عبئاَ عليكم

علموا أبناءكم الاستثمار

علموا أبناءكم الاستثمار

روي لي أحد الشباب قصته حينما ركب الطائرة مسافراً ، وجاء نصيبه أن يكون مكانه إلي جانب فتاة متبرجة تلوح عليها مظاهر الجمال ،

فخاف علي نفسه وأخذته التقوى والخشية ، وآثر البحث في مكان آخر ليجلس فيه ،

ولكن الطائرة كانت ممتلئة وباءت محاولاته بالفشل.

، فما كان منه إلا أن أخذ مكانه واتقي الله واشتغل بقراءة الصحف ، وهو يدعو الله تعالي أن يصرف عنه الشرور والآثام ،

وما هي إلا لحظات حتى وجد مضيف الطائرة فوق رأسه قائلاً : هل تسمح لحظة يا سيدي ، فأجابه الشاب وقام معه ،

فما كان من المضيف إلا أن طلب إلي الشاب أن يجلس في أحد المقاعد الفارغة في الدرجة الأولي ،

وهمس به : أليس هذا أفضل لك ؟!

جلس الشاب وجعل يردد في نفسه : ومن يتقي الله يجعل له مخرجاً ويرزقه من حيث لا يحتسب .

إن ذلك الشاب قد استثمر تقواه وخوفه من الله تعالي فرزقه الله تعالي النجاة في المأزق ،

وهكذا يجب أن نعلم أبناءنا الاستثمار ،

ولئن كان الرسول الكريم صلي الله عليه وسلم حض علي ممارسة التجارة والعمل بها فكذلك أمرنا أن نستثمر نفوسنا في تجارة مع الله تعالي ،

قال عز وجل : يا أيها الذين آمنوا هل أدلكم علي تجارة تنجيكم من عذاب أليم تؤمنون بالله ورسوله وتجاهدون في سبيل الله بأموالكم وأنفسكم ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون .

علموا أبناءكم الاستثمار : مجالات الاستثمار

كما إن مجالات هذا الاستثمار في أبنائنا كثيرة ومتنوعة نذكر بعضاً منها :

1- علموا أبناءكم كيفية الاستفادة من التجارب السابقة والخبرات الماضية في التعامل مع الحاضر .

2- علموا أبناءكم كيفية استثمار أوقات اليوم ولحظاته ، بحيث لا ينقضي يومهم إلا وقد فيه شيئاً يميزه عن سابقه .

3- علموا أبناءكم كيفية استثمار اليوم التالي من خلال التخطيط والإعداد الجيد .

4- علموا أبناءكم كيفية استثمار حياتهم الدنيا استعداداً للحظة الموت ومفارقة الدنيا ومقابلة الآخرة .”

5- علموا أبناءكم كيفية استثمار فرص الحياة التي تجعل آخرتهم نعيماً وخلوداً وظلاً ظليلاً ، وكتاباً باليمين ،

وسرعة علي الصراط ، وحوضاً عظيماً والمزيد من رب كريم .

جمعنا الله وإياكم في مقال آخر لنبسط الحديث أكثر في معني الاستثمار الحقيقي مع الله عز وجل ،

ولنتأمل في قوله صلي الله عليه وسلم : ألا إن سلعة الله غالية ، ألا إن سلعة الله الجنة .”

 

اقرأ أيضاً وسائل إصلاح الأسرة المسلمة .. الحسم في السلبيات

المكتبة العربية الكبرى | Arabic mega library

 

كن صاحب أول تعليق على "علموا أبناءكم الاستثمار حتى لا يكونوا عبئاَ عليكم"

تعليقك يثري الموضوع