توصيات عامة للدراسة لطلاب المرحلة الجامعية

توصيات عامة للدراسة لطلاب المرحلة الجامعية

توصيات عامة للدراسة لطلاب المرحلة الجامعية مختصر من مذكرة بعنوان توصيات للطالب الجامعي صادرة من جامعة الملك عبدالعزيز عن أساليب المذاكرة الصحيحة

توصيات عامة للدراسة لطلاب المرحلة الجامعية

1. أن يحاول الطالب أولاً التعرف على النقاط الأساسية في الدرس عن طريق وضع خط تحتها أو تظليلها وبعد ذلك يكرر قراءتها بحيث تكون مرتبطة مع باقي الموضوع.

2. عليه أن يحاول فهم القوانين والقواعد والنظريات وما شابهها فهماً جيداً ثم بعد ذلك حفظها عن ظهر قلب.

3. حفظ الرسومات التوضيحية والتدرب على رسمها مع كتابة الأجزاء على الرسم .

4. التأكد من فهم الدرس فهماً تاماً عن طريق تحضيره قبل سماعه من المعلم، ثم مراجعته بعد سماعه من المعلم

وبعد ذلك القيام بالإجابة على أسئلة عامة عن الموضوع تساعد على تركيز المعلومات وتعين الطالب على الانتباه للأجزاء المهمة في الدرس.

5. محاولة وضع أسئلة على أجزاء الدرس المختلفة، خاصة المهمة منه والتعرف على الإجابة الصحيحة لها.

تجزئة المواد الطويلة

6. في المواد التي تحتاج إلى دراسة طويلة مفصلة فإنه يجب تجزئتها إلى وحدات متماسكة بحيث تكون كل وحدة ذات معنى واضح وفيها ارتباط كامل في أجزائها،

هذا إلى جانب ارتباطها بالموضوع الأساسي.

7. التكرار ليس بعيب أو إنقاص من قدرة الطالب، فتكرار المعلومات يساعد كثيراً على تذكرها وبالتالي ترتفع الثقة بالنفس.

8. عند محاولة حفظ المعلومات لا بد من تجزئة وقت #المذاكرة إلى فترات قصيرة ومتقطعة تتخللها فترات راحة وجيزة.

9. لرفع الثقة بالنفس لا بد من التصميم من قبل بدء عملية الحفظ على تسميع المعلومات باقتدار، لزيادة الدافعية وتحفيز النفس

وبذلك يشعر الطالب بازدياد قدرته على التركيز وسرعة الحفظ.

10. في نهاية المذاكرة اليومية وقبل النوم مباشرة ينبغي على الطالب مراجعة ما حفظه من قوانين وقواعد ونظريات بصورة سريعة،

فإن هذه الفترة من الاسترخاء والاستعداد للنوم تساعد على تثبيت المعلومات في الذاكرة.

إدارة وقت المذاكرة

11. من الأفضل أن يخصص الطالب وقتاً معيناً للاستذكار والالتزام به يومياً مهما كانت الظروف

فذلك من شأنه أن يدرب العقل ويهيئه للاستيعاب كلما حان الوقت المخصص (إيحاء داخلي ومستوى دافعيه عالي).

12. لا بد من تجديد النشاط بصفة مستمرة بعد بذل مجهود في الاستذكار

وذلك عن طريق الحركة البدنية الخفيفة بين فترات المذاكرة فذلك يساعد على تركيز الانتباه ويحفز الذهن،

على أن يراعي عدم الإفراط في المجهود البدني.

13. جدولة الوقت مهم جداً حيث يتم تخصيص وقت معين وبرنامج زمني لمذاكرة المواد الصعبة

ومن ثم المواد السهلة مع الحرص على دقة تنفيذ البرنامج لتعويد النفس على الانضباط وعدم التقاعس، أو ظهور بعض الإيحاءات السلبية التي تثبط العزيمة.

14. لكل مادة دراسية طابع خاص يفرض نوعية معينة من المذاكرة

فمواد اللغة والدين والأدب قد تستدعي الحفظ أكثر من الفهم بينما المواد العلمية والرياضيات ربما تحتاج إلى التفكير والمنطق،

ولا توجد مادة تستغني عن الاثنين (الحفظ والتفكير) وبالتالي ينبغي أن يتعرف الطالب على طبيعة المواد وطبيعة ت

دريسها وتوجهات المعلمين في وضع الأسئلة وبعدها يعد خطة للمذاكرة.

15. إن أفضل أوقات المذاكرة هو بعد صلاة الفجر عندما يكون الذهن قد أخذ قسطاً كافياً من الراحة،

هذا يعتمد على مدى تعود الطالب على النوم المبكر وعدم السهر والإرهاق،

وفي حالة تنظيم الوقت بصورة سليمة.

الحفاظ على الصحة

16. المحافظة على اللياقة الصحية والبدنية وإتباع الطرق الوقائية والقواعد الصحيحة السليمة في الغذاء حيث ينبغي قدر المستطاع الابتعاد عن المنبهات، خاصة في فترة المساء،

والاعتماد على الأطعمة الطازجة من خضراوات وفواكه وعصائر طازجة.

17. قد يستفيد الطالب من المذاكرة الجماعية إذا وفق في اختيار الرفقاء المتميزين،

على أن لا يعتمد كلياً عليهم بل ينبغي أن يقوم هو بدوره الفردي في عملية الاستذكار والتحضير المسبق للاجتماع بالرفقاء،

وهي فرصة جيدة للاستذكار الشفوي.

18. التمتع بالتفكير الإيجابي من خصال الطالب المتفوق وهو بداية الطريق إلى النجاح لأنه يبعث الثقة في النفس ويزيد من واقعية الطالب للاستذكار،

وأفضل وقت لتعويد الطالب على التفكير الإيجابي في الذات هو وقت الاسترخاء قبل النوم وأوقات الراحة

على أن يعود نفسه على إرسال رسائل إيجابية تبعث الطمأنينة في نفسه.

فقد يقول لنفسه ” الحمد لله لقد وفقت اليوم في إنهاء نصف المقرر وأنني متأكد أنني فهمت70% منه”، “أنا قادر على الاسترجاع”، الخ.

kau.edu.sa

كن صاحب أول تعليق على "توصيات عامة للدراسة لطلاب المرحلة الجامعية"

تعليقك يثري الموضوع