التضحية من اجل ماذا

التضحية من اجل ماذا

التضحية من اجل ماذا خاطرة ووجهة نظر للكاتب حيدر حسين بشير ، عندما نموت ونضحي بحياتنا من اجل الوطن فهل يتغير الحال ويصبح الوطن اجمل مما كان؟

التضحية من اجل ماذا

حيدر حسين بشير

كم من الاناشيد الوطنية والشعارات الرنانة والاقاويل المدهونة التي يكتظ بها عالمنا العربي،

والتي تنادي.. بالحرية والديمقراطية.. وحلوه يا بلادي ونموت نموت ويحيا الوطن..

لكن الواقع مخالف لذلك تماماً ولا يمت الى هذه الاغاني وتلك الشعارات بصلة، لا من قريب ولا من بعيد.

فعندما نموت ونضحي بحياتنا من اجل الوطن فهل يتغير الحال ويصبح الوطن اجمل مما كان؟

نموت ويبقئ ابناء الطبقه البرجوازية يتحكم في مصير ابنائنا؟

نموت ويستع ملك الجبناء واذيال المحتل ومن كان بالامس بين احضان الراقصات والملاهي والليالي الحمراء واصبح اليوم يدعي الوطنيه والتدين

بل اصبح ولي صالح يتبعه قطيع من البشر!

نموت من اجل صراع بين فئتان متصارعه من اجل المصالح والسلطه؟

نموت من اجل ارضاء اصحاب الخطب الرنانه والفتاوي؟

اننا اليوم نعيش تحت اقدام انظمة عفا عليها الدهر ويأبى الحكام تركها ويعضون عليها بالنواجذ

فالتضحيات اصبحت نوع من الغباء بل ضرب من الجنون..

حيدر حسين بشير

كن صاحب أول تعليق على "التضحية من اجل ماذا"

تعليقك يثري الموضوع