خشبة مسرح البداية

خشبة مسرح البداية

خشبة مسرح البداية ، حياتُنا خَشبة مسرح تعابير أوجُهُنا تُعبِر عنا، عن ما نَعِيشه وما لا نَعِيشه . هى حياة نتعلم منها عند عثَراتُنا . ياسمين المدني

خشبة مسرح البداية

ياسمين المدنى

لا ننكر أن حياتنا ما هى إلا خشبة مسرح نجول فيها،

أحدنا يبكى والأخر يضحك ، ومِنا مَن يموت وتنتهى سيرته او تظل خالدة بأفعاله الطيبة ، ومِنا مَن يعيش ليُعمر أو يُفسِد ، أحدنا يُحِب ويتزوج وأخر ينهى علاقاته .

حياتُنا خَشبة مسرح تعابير أوجُهُنا تُعبِر عنا، عن ما نَعِيشه وما لا نَعِيشه .

هى حياة نتعلم منها عند عثَراتُنا

لم أبَالِغ عند وصفُها بالمسرح جَمِيعُنَا نُمَثِل أدوارُنا منا الذى يفشل ومنا من ينجح ف الأداء

ومنا من تستدل السِتار عليه ويصفق الجميع له

هذا الذى نجح وأبهر الجميع ووضع بصمته فى أذهاننا

من منا لم يقابل ذلك النموذج الذى بُهِرت به وتمنيت أن تكون مثله ..

هل تريد ان تقف ع تلك الخشبة وتضع بصمتك ويشدوا الجميع بك !

اذا كل ما عليك أن تتابع ذلك المقال لتصبح ذا بصمة ولتكن وقفتك ع تلك الخشبة لبراعتك وأنك تستحق تلك الإشادة ..
انتظرونا ف مقالة أخرى !

ياسمين المدنى

كن صاحب أول تعليق على "خشبة مسرح البداية"

تعليقك يثري الموضوع