مقالات بواسطة د.نيرمين ماجد البورنو



كركبة دماغ !!!

كركبة دماغ مقال للكاتبة د. نيرمين ماجد البورنو . الدماغ و العمل و التفكير ، توصيف لحالة ووصف العلاج . لمزيد من الثقة في النفس والتخلص من التفكير السلبي


طفولتي مرت من هنا !!!

طفولتي مرت من هنا !!! مقال للكاتبة د. نيرمين البورنو ، عن فلسطين و الاحتلال و الأطفال و الانتهاكات مقال من 445 كلمة يصف آثار الاحتلال على الأطفال طفولتي مرت من هنا !!! د. نيرمين ماجد البورنو ولطالما مرّ على أطفال فلسطين احتلال وبقيت فلسطين شامخة راسخة كشجرة الزيتون في جبل عيبال , إن الحديث عن أطفال فلسطين ليس بالأمر الهين فهم يعيشون في ظل…




كوابيس أطفال غزة !!!

كوابيس أطفال غزة !!! مقال للكاتبة د. ياسمين نايف عليان تطرق إلى الحديث عن حال الأطفال في غزة، كيف تتحول أحلام الأطفال إلى كوابيس كوابيس أطفال غزة !!! د. ياسمين نايف عليان تعتبر أحلام الأطفال هي العالم الذي يعبر فيه الطفل عن حاجاته وأمنياته ، وهي المسرح الذي يلعب به بحرية بعيداً عن قيود وجبروت الحياة ، وهي المكان الذي يعبر به الطفل عن إبداعه…


WEBEX … من أجل بيئة رقمية نشطة !!!

WEBEX … من أجل بيئة رقمية نشطة !!! مقال للكاتبة د. نيرمين ماجد البورنو المتخصصة في مناهج وطرق تدريس تكنولوجيا تعليم تطرقت فيه للتعريف ببرنامج المحادثات الصوتية والمرئية WEBEX … من أجل بيئة رقمية نشطة !!! د .نيرمين ماجد البورنو تفرض التكنولوجيا نفسها علينا فرضًا، وصارت أخبارها جزءًا مهمًا من حياة الكثيرين منا لكي يضمنوا تطورهم على المستويين الشخصي والمهني , وتلعب التكنولوجيا دوراً كبيراً…


الإنسانية عبر وسائل التواصل الاجتماعي بين الجزاء والرياء!!!

الإنسانية عبر وسائل التواصل الاجتماعي بين الجزاء والرياء ! للكاتبة د . نيرمين البورنو ، طوبي لذوي القلوب الرحيمة , لان سعادتهم في ممارسة الرحمة والعطاء الإنسانية عبر وسائل التواصل الاجتماعي بين الجزاء والرياء!!! د .نيرمين ماجد البورنو  طوبي لذوي القلوب الرحيمة والمعطاءة , لان سعادتهم في ممارسة الرحمة والعطاء لا في انتظار الجزاء , فالعطاء مفهوم كبير وعميق يترجم في كل الحقول العلمية والاجتماعية…


يوم لك … و 29 عليك ؟!

يوم لك … و 29 عليك ؟! مقال للدكتورة سلوى حداد حول حاجات الأسرة ومتطلباتها والحاجة إلى حسن التدبير والاقتصاد ، المقال من اختيار د. نيرمين ماجد البورنو يوم لك … و 29 عليك ؟! د. سلوى يحيى الحداد يفضّل غالبية الأشخاص الابتعاد عن مواجهة الحياة وتجنب صعوباتها وأزماتها، ولكن في الحقيقة إذا أراد الشخص أن يعيش حياته عليه أن يكون إيجابياً ، ويواجه الواقع؛…