أولياء الأمور ورؤية ٢٠٣٠

أولياء الأمور ورؤية ٢٠٣٠

ولي الأمر ورؤية المملكة ٢٠٣٠…..

يعتبر ولي الأمر من أهم عناصر العملية التعليمية التي تتكون من (الطالب- المعلم- المدرسة- ولي الأمر) وتعطي الدراسات التربوية أهمية كبرى لولي الأمر؛ لأنه مؤثر أساس في الطالب من حيث حضوره للمدرسة وانتظامه بها وسلوكه داخلها وخارجها وانتهاءً بمتابعة مذاكرته وتحصيله خارج المدرسة.

ومما لا شك فيه أن تحقيق رؤية المملكة العربية السعودية ٢٠٣٠يحتاج لتضافر الجهود من كافة المؤسسات التربوية ؛

فطلاب اليوم هم علماء الغد وحاملوا مشاعل الحضارة وعليهم يقع العبء الكبير في تحقيق هذه الرؤية وهو ما يضاعف من دور أولياء الأمور لتحفيز أبنائهم لتحقيق رؤية وطنهم تلك الرؤية التي تتطلب تكاتف وتآزر جميع عناصر العملية التعليمية.

إن وضع آلية وسياسة تحفز ولي الأمر على المتابعة الفعالة للطالب مطلب أساسي وهو ما يتطلب منا تشجيع أولياء الأمور على متابعة طلابهم داخل المدرسة وتوفير الآلية اللازمة لتحقيق ذلك من خلال إعطاء حافز وتقدير لهم في عملهم أو تخصيص يوم يتفرغ فيه ولي الأمر لمتابعة الطلاب؛ فهم الثروة الحقيقية لأي أمة ومصدر عزها وتقدمها ورجال مستقبلها.

إن ولي الأمر له دور كبير وهام في نجاح العملية التعليمية،

بل إن دوره يؤثر في باقي عناصر العملية التعليمية بالسلب أو بالإيجاب وهو ما يتطلب الاهتمام به للقيام بدوره في نجاح العملية التعليمية وتحقيق رؤية وطننا.

أمينة علي السرحاني

تعليم عسير

كن صاحب أول تعليق على "أولياء الأمور ورؤية ٢٠٣٠"

تعليقك يثري الموضوع