الحاسد يحرقه حسده

الحاسد يحرقه حسده

الحاسد يحرقه حسده خاطرة للكاتب الأستاذ فهد الحقيل عن ظاهرة الحسد ، خلق ذميم وفيه أذى وتعدي على المسلمين

الحاسد يحرقه حسده

فهد أحمد الحقيل

الحسد خلق ذميم وفيه أذى وتعدي على المسلمين .

ولاينال الحاسد في المجالس (( إلا ذما وذلا وهوانا – وفي الخلوة جزعا وهما وغما وأحزانا )) .

قال تعالى في الآية الكريمة رقم ٥٤ من سورة النساء :

(( أم يحسدون الناس على ما آتاهم الله من فضله )) .

وأمر الله جل جلاله في الآية الكريمة رقم ٥ من سورة الفلق بالإستعاذة من شر الحاسد حيث قال تعالى :

(( ومن شر حاسد إذا حسد )) .

وعن ابي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم :

(( لاتحاسدوا ولاتناجشوا ولا تباغضوا ولا تدابروا وكونوا عباد الله إخوانا )) رواه مسلم .

وعن ابي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم :

(( لايجتمع في جوف عبد الإيمان والحسد )) رواه مسلم .

ويقول الشاعر :

(( إصبر على كيد الحسود فإن صبرك قاتله )) .

(( كالنار تأكل بعضها إن لم تجد ما تأكله )) .

أسأل الله (( أن يحمينا وإياكم من حسد الحاسدين وحقد الحاقدين وكيد الكائدين )) إنه جواد كريم .

https://pulpit.alwatanvoice.com/articles/2018/11/20/478152.html

كن صاحب أول تعليق على "الحاسد يحرقه حسده"

تعليقك يثري الموضوع