حديقة المقالات

كيف تكون ناجحا ؟

كيف تكون ناجحا ..؟ مجرد الاجتهاد هو نجاح ، وخوض تجربة ما هو نجاح ، والاستفادة والاضافة الى رصيدك المعرفي هو نجاح ومكسب. نورة طاع الله

كيف تكون ناجحا ..؟

بقلم الأديبة نورة طاع الله.

كلنا للنجاح نشتهي ونتمنى ونريد ..

ولكي تكون شخصا ناجحا ومميزا كذلك في النجاح عليك أولا أن تكون مستعدا

والذي يجعلك مستعدا هو رغبتك الشديدة في النجاح والارادة التي هي تجعل انظلاقنا نحو النجاح انطلاقة قوية وليس كأي انطلاقة ..

فارادتك ورغبتك في النجاح اضافة الى اصرارك وحماسك الكبير وأملك مع تفائلك وعزيمتك هي من ستجعل استعدادك لخوض تجربة النجاح جد مميزة ومتميزة ومختلفة كل الاختلاف ..

أهم شيء أن تكون جاهزا لكل الصعوبات التي ستواجهها أكيد لا محالة فطريق النجاح ليس بالسهل ولكن ليس بالمستحيل هو صعب ..

نعم هو صعب وقد يكون شديد الصعوبة ولكن أمام صاحب الارادة ليس هناك مستحيل فكل شيء ممكن ومقدور عليه ..

ان الذي يريد مراحل الاجتهاد والعمل للوصول الى النجاح ممتعة هي تلك الصعوبة والعوائق التي تزيد من اصرارنا وتحدينا الذي يوصلنا الى قمة النجاح ويقابلنا بالنجاح والعالم الثاني .

لك أن تكون ناجحا بامكانياتك البسيطة ودون تكلف وتكاليف باهضة يكفي الجيش الذي بداخلك

الذي هو أقوى العوامل والامكانيات التي تجعلك تستحوذ على النجاح في الأخير.

أرسم طريق نجاحك ومراحله خطوة خطوة بما تراه أنت مناسب وبما تثق أنه سيمنحك النجاح في أخر المطاف.

اياك والتراجع فالذي يريد النجاح لا يتراجع.

لا بد من الثقة بالنفس ولا بد من تحدي نفسك ليستجيب لك النجاح بسرعة وبسهولة.

.. الصبر ..فالنجاح يحتاج الى الصبر وتحمل كل التعب والمشقات والصعوبات.

قبل الاستحواذ والحصول على النجاح هناك امتحان يحتاج الى السهر والجهد والكفاح والعمل بجدية واستمرار

ونتيجة هذا الامتحان قد تتوج بالفوز

وقد تتوج بالكسب بمعنى ليس هناك خاسر وخسارة

فمجرد الاجتهاد هو نجاح

وخوض تجربة ما هو نجاح

والاستفادة والاضافة الى رصيدك المعرفي هو نجاح ومكسب.

لا تجعلهم يقفون في وجه سعيك وسلكك لطريق النجاح فأعداء النجاح قريبون وبعيدون غرباء.

بقلم الأديبة نورة طاع الله.